• الخميس 19 يوليه 2018
  • بتوقيت مصر11:27 م
بحث متقدم
من اعترافات عاكف..

مرشد الإخوان: حذرت سيد قطب من هذا الأمر

الحياة السياسية

سيد قطب
سيد قطب

عبد القادر وحيد

قال مهدي عاكف المرشد السابق لجماعة الإخوان المسلمين، إن كتاب معالم في الطريق لـ"سيد قطب" تسبب في انتشار التكفير بين عوام الناس.

وأضاف عاكف في مذكراته التي تم نشرها على موقع عربي 21 أن كتاب معالم في الطريق الذي اتهموا سيد قطب بأنه كفّر فيه المجتمع، قد قرأناه قبل أن يصدر، وبعد أن صدر وتم نشره.

وأشار إلى أن سيد قطب أرسل إلينا ذلك الكتاب قبل طباعته، وأرسل إلى شخصيا خطابا مخصوصا يستشيرني، فرددت عليه بعض العبارات التي يمكن أن يُشتم منها أنها تكفر الناس، فليس كل من سيقرأ الكتاب سيدرك الحدود الفاصلة بين تكفير الأفعال وتكفير الأشخاص،  وهذا الكلام قبل خروج سيد قطب من السجن.

وتابع: بعد خروجه، انتشر هذا الفكر بين الجهلة، واقتنع به العديد من شباب 1965، أو أقنعوا أنفسهم به بالإضافة إلي أن هناك أشخاصًا من الموجودين في السجون الذين التقوا به في السجن؛ حملوا هذه الأفكار أيضًا، ولم يكن هناك متسع من الوقت ليرد سيد قطب على هؤلاء الذين تقوّلوا عليه وفهموه خطأ، لاسيما مع التضييق الشديد على الجميع داخل السجن وخارجه.

كما أشار عاكف في مذكراته إلى أنه قد انضم إليهم عام 1968 ما يقرب من 70 أو 80 شخصًا من قضية 1965، وقد نشأت في بعضهم بذور فكر التكفير، مضيفًا أننا بذلنا معهم جهدًا كبيرًا، ولكن تفكيرهم كان قد اضطرب من جراء الأحداث التي مروا بها، وعدم وجود من يوجههم التوجيه السليم.

وأضاف أننا ظللنا من 1968 حتى 1971 نحادثهم ونحاورهم، ودارت بيننا وبين الأستاذ الهضيبي رسائل وحوارات؛ كتب على ضوئها كتاب "دعاة لا قضاة"، جمع فيه النقاط التي يثيرها أصحاب هذا الفكر.

وأوضح أن بداية اتجاههم هذا الاتجاه أنهم كانوا يمتثلون بفكر سيد قطب، ويقولون إنه هو الذي يقول ذلك. والحقيقة أنهم هم الذين لم يفهموا سيد قطب، وأنه عندما بدأ يكتب "في ظلال القرآن" بلهجة أخرى. وعندما وصل لسورة المائدة ، والتي تتناول آيات الحاكمية، أعطاها صورة يفهم منها أن هؤلاء الناس كفرة.

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تتوقع فوز مصر باستضافة كأس العالم 2030؟

  • فجر

    03:31 ص
  • فجر

    03:30

  • شروق

    05:08

  • ظهر

    12:06

  • عصر

    15:45

  • مغرب

    19:04

  • عشاء

    20:34

من الى