• الأحد 23 سبتمبر 2018
  • بتوقيت مصر04:07 ص
بحث متقدم

أول من هتف "عظمة على عظمة يا ست"..تعرف علي القصة؟

الصفحة الأخيرة

الطحان
الطحان

حنان حمدتو

لم يعلم هذا الغرباوى المتأصل فى مدينة طنطا أنه سيكون حديث الجمهور فى كل مكان على مر العصور, إنه الحاج  سعيد الطحان الذى لقب بـ"مجنون أم كلثوم" وهو أول من هتف عبارة "عظمة على عظمة يا ست" لسلطانة الطرب وكوكب الشرق أم كلثوم  فى إحدى حفلاتها قديمًا.

"عظمة على عظمة يا ست", الجملة التى يرددها حتى الآن  الكبار والشباب عندما يستمعون إلى الأناشيد الغنائية لأم كلثوم, فضلاً عن مرافقة هذا الهتاف لعديد من الحفلات على مدار السنوات الطويلة  التى أحيت فيها  احتفالات عديدة, كان يجلس الطحان دائمًا فى المقاعد الأمامية التى  كان ينفق على تذكرتها كثيرًا من أجل الاستماع إلى كوكب الشرق ويهتف بجملته المشهورة.

وفى مايو 2016 , نشر  المنتج السينمائى  والكاتب الصحفى  حسام علوان عبر حسابه الشخصى على موقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك"  مجموعة من الصور النادرة للطحان, التقطها المصور الأمريكى هوارد سوشورك، فى ستينيات القرن الماضى، لجمهور ومحبى كوكب الشرق أم كلثوم، أثناء غنائها فى الحفلات.

 وأطلقت ألقاب كثيرة على "الطحان" فى وصف إعجابه بكوكب الشرق، منها مهووس أم كلثوم، متيم كوكب الشرق، مجنون سوما، فكان ثرياً يمتلك الكثير من الأعمال ما بين زراعة القطن، والأرز، المطاحن، مصانع منتجات حيوانية، أراض شاسعة من الموالح والخضراوات والفواكه وغيرها, لكنه كان يترك كل التزاماته وأعماله عندما يتم الإعلان عن حفل الست ويتوجه للاستماع لها أينما كانت.

ومن المواقف الحقيقية التى أثرت بحياته نظير عشقه لصوت أم كلثوم, في نهاية الأربعينيات  كان في طريقه لأحد البنوك لصرف مجموعة من الشيكات النقدية مستخدمًا سيارته، وبمروره بجانب مقهى سمع صوت الست تغني في الراديو أغنية "جددت حبك ليه"، فترك السيارة في منتصف الطريق العام ومعه الشيكات ليستمع إلى الأغنية التي مع انشغاله واستمتاعه بها، ضاع منه شيك بـ"30 جنيها"، وكان مبلغا كبيرا في هذا الوقت، وتم حجز السيارة من جانب ضباط المرور بعد أن وجدوها في منتصف الطريق .

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل توقع فوز «صلاح» بجائزة أفضل لاعب فى العالم؟

  • فجر

    04:25 ص
  • فجر

    04:25

  • شروق

    05:49

  • ظهر

    11:52

  • عصر

    15:19

  • مغرب

    17:55

  • عشاء

    19:25

من الى