• الأربعاء 20 يونيو 2018
  • بتوقيت مصر09:36 ص
بحث متقدم

هل السيسي على حق؟!

مقالات

ردود أفعال الإخوان المسلمين، على اعتقال "عنان، وجنينة، وأبو الفتوح"، كانت أهم اختبار حقيقي، على أهلية الجماعة للمصالحة مع القوى الوطنية.
ويضع أي مراقب، أمام سؤال يتعلق بـ"صواب" الموقف الرسمي المتشدد إزاء دعوات المصالحة: هل السيسي على حق؟!
توجد أزمة حقيقية وغير مسبوقة، بين السلطة، وبين القوى الديمقراطية، والتيار الإصلاحي في المجمل، انتهت بما نرى الآن، من جرأة غير مسبوقة، وغير معروف حيثياتها، في الخروج على التقاليد السياسية في إدارة "الكراهية".. وبالغت في خشونتها، بغلق حزب يمثل في رمزيته، طي صفحة العمل السري، واعتماد الأدوات السلمية والشرعية "الأحزاب" في الصراع على السلطة.
هذا ربما يكون صحيحًا، ومثيرًا للدهشة بل قُل للصدمة، لأنه لا يعرف أحد شيئًا عن حسابات السلطة، والمقدمات كما نراها الآن، تشير إلى أننا قد نكون ذاهبين إلى نهايات غير سعيدة.. والكل تأخذه الصدمة كل مأخذ.. ويجد نفسه بدون أن يدري يلهج لسانه بالدعاء التلقائي: ربنا يستر!!
مرة أخرى.. ربما ذلك قد يكون صحيحًا.. ولكن يبقى أيضًا ما هو مهم على هامش متن الحالة، وهي أن الإخوان، اُستدرجت طواعية ـ عقب تلك الإجراءات الخشنة للدولة ـ إلى التورط في اشتباك وتلاسن لفظي "التشفي في المعتقلين"، أوغر الصدور ضدها، وساهم في تعزيز الآراء التي ترى أن المصالحة معها لا تنفع وغير مجدية، وأنها جماعة، تتبنى خطابًا أو نزعة عدوانية دفينة ومستقرة في الضمير الإخواني العام، ضد كل من هو غير إخواني.. "نحن أبناء الله وأحباؤه".
النظام كسر المعارضة ولم يعبأ بأوزانها النسبية، وتخير رموزًا "ثقيلة" من قبيل "من أراد أن يعتبر".. وفي ذات الوقت، قطع الطريق على أية ضغوط لإجراء مصالحة مع الإخوان، ودمجها في الحياة العامة مجددًا.. بعد أن قدمت نفسها في هذا المشهد "الدراكولي" الذي أخاف الجميع منها.
ويبدو لي فعلًا، أن المصالحة ليس وقتها الآن ولا في المستقبل القريب، والمسألة هنا لا تتعلق برغبة السلطة وحدها، وإنما تتعلق ـ كعامل مساعد على التشدد السلطوي معها ـ بتجدد المخاوف من نوايا الإخوان ومن أهليتهم السياسية، ومشروعهم الأخلاقي والإنساني.. المصالحة باتت مستحيلة، وأقصى ما يمكن فعله، هو استبدال المصالحة ـ التي لا يستحقونها كما يبدو الآن ـ بنوع من "العفو الرئاسي" وبالشروط التي توفر "شهادة ضمان" يحمي المخالفين لها، من عمليات ثأر متوقعة.

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تتوقع عبور المنتخب المصري لدور الـ16 بكأس العالم؟

  • ظهر

    12:01 م
  • فجر

    03:14

  • شروق

    04:56

  • ظهر

    12:01

  • عصر

    15:40

  • مغرب

    19:07

  • عشاء

    20:37

من الى