• الأربعاء 20 يونيو 2018
  • بتوقيت مصر09:35 ص
بحث متقدم
عجائب عبدالقدوس:

(التدين الصحيح.. ماذا يعني؟)

مقالات

التدين يكون عبئا على الدين ذاته فى حالتين، واحد شكلى لا قيمة له، والثانى فاسد يطيح بكل المعانى الحلوة التى وردت فى تعاليم السماء. 
وغنى عن البيان، أن التدين الصحيح تزداد أهميته فى أوقات الحروب والأزمات لأنه يعطى للإنسان قوة مضاعفة، فالجندى مثلا يواجه الإرهاب بشجاعة أكبر لأنه يعلم بأن ما ينتظره النصر أو الشهادة وكلاهما خير، وألخص ما أقصده من التدين الصحيح فى نقاط محددة.. 
# وثيق الارتباط بالله سبحانه وتعالى، ولذلك يدخل فى دنيا العجائب من يقول ربنا فى قلبي!! ويهمل العبادات ولا يلتزم بأوامر الله ونواهيه فى حياته. 
# متفوق فى عمله، ويدخل فى دنيا العجائب هذا الذى يدعى التدين ثم تراه فى وظيفته أى كلام، فالعمل يدخل فى دنيا الأمانة، ومش معقول يبقى واحد متدين وغير أمين!! فهذا تناقض كبير يعبر عن التدين الفاسد ولا صلة له بأخلاقيات الدين. 
# عنده أخلاق حلوة.. ومن هنا يكون غريبا وعجيبا هذا المتدين الغشاش الكذاب الفظ فى أخلاقه، المتهجم دوما. 
# تعاملاته مع كل الناس حلوة، وعلاقته مع أهل بيته زى الفل، يعامل زوجته بطريقة راقية، وتجمعه مع أبنائه علاقة حب، فهو فى علاقته مع غيره نموذج للتدين الصحيح الجميل. 
# عنده انفتاح ومتواصل مع الجميع سواء الذين يختلف معهم من أهل دينه، أو هؤلاء الذين لهم ديانة أخرى، فهو لا يعرف التعصب الذى هو من سمات التطرف والتدين الفاسد. 
# مهتم بما يجرى فى وطنه من أحداث، فهو يحب مصر ويرى نفسه ابنها البار وينتمى حقيقة إلى بلده، ولا يقول أنا مالى وينسى وهو مشغول بحياته الخاصة ما يجرى فى بلاده، فهذا ليس من سمات التدين الصحيح ويدخل فى دنيا العجائب. 

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تتوقع عبور المنتخب المصري لدور الـ16 بكأس العالم؟

  • ظهر

    12:01 م
  • فجر

    03:14

  • شروق

    04:56

  • ظهر

    12:01

  • عصر

    15:40

  • مغرب

    19:07

  • عشاء

    20:37

من الى