• الخميس 20 سبتمبر 2018
  • بتوقيت مصر10:28 م
بحث متقدم
قاسم:

"أبو الفتوح" استدرج السلطة لملعبه السياسي

الحياة السياسية

هشام قاسم
قاسم

حنان حمدتو

كشف الناشر المصري هشام قاسم، عن الأسباب الحقيقية وراء ما يتعرض له  الدكتور عبد المنعم أبو الفتوح رئيس حزب مصر القوية من هجوم من قبل السلطات الأمنية المصرية، مشيرا إلى أنها تعود إلى  ماضيه القديم  والذى عُرف بمعارضته السلمية لبعض الأحداث السياسية.

وقال "قاسم"، خلال تدوينته على موقع التواصل الاجتماعى الفيس بوك:" سنة 95 في معسكر الهايكستيب وأثناء نظر القضية رقم 1995/11 جنايات عسكرية، حدثت مشادة بين عبدالمنعم أبوالفتوح والضابط رئيس المحكمة، الذي أمره بالسكوت فرد وقال "يسقط الحزب الوطني الفاسد" واستمر يهتف ضد نظام مبارك، وتأكد الحاضرين وبالطبع أولهم ابوالفتوح، بأنه سيحصل على أقصى عقوبة، وقد كان".

وأضاف: "حكم عليه بالسجن خمس سنوات، ومرت الخمس سنوات، ومن بعدها ما يقرب من العشرين سنة لم تتوقف فيها كافة اشكال القمع و التضييق على الرجل، وبالأمس بدأت جولة جديدة بينه وبين السلطة الحاكمة  التى عارضت خبرته السياسية  المتمرس والخبير فيها بحكم السنين".

وتابع: "على الجانب الآخر نجح أبوالفتوح في جولة جديدة من جولات استدراج السلطة الحاكمة له  إلى ملعب السياسة التي افتقرت الخبرة فيها، بل وتنصلت منها علنا، و هذا الاستدراج سيتواصل، فالأصل في حكم الدول هي السياسة، كما يشهد على ذلك نظام مبارك الذي انتهى تاريخيا ".

وبالأمس أصدر  حزب مصر القوية بيانا جاء فيه : " السلطات المصرية أوقفت عبد المنعم أبو الفتوح، رئيس الحزب، والمرشح الرئاسي السابق، من منزله شرقي القاهرة , يأتي ذلك بعد يوم واحد من عودة أبو الفتوح من العاصمة البريطانية لندن، إثر زيارة أجرى خلالها حوارًا مع فضائية "الجزيرة" القطرية ,  وذكر الحزب في بيان مقتضب اطلعت عليه الأناضول: "اعتقال أبو الفتوح بعد مداهمة قوة أمنية لمنزله بالتجمع الخامس".


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل توقع فوز «صلاح» بجائزة أفضل لاعب فى العالم؟

  • فجر

    04:24 ص
  • فجر

    04:23

  • شروق

    05:47

  • ظهر

    11:53

  • عصر

    15:22

  • مغرب

    17:59

  • عشاء

    19:29

من الى