• الأحد 19 أغسطس 2018
  • بتوقيت مصر11:04 م
بحث متقدم
فى كلمته بـ«قمة تركيا»

«شكرى»: المساس بـ«القدس» يهدد باحتمالات وخيمة

الحياة السياسية

سامح شكري
سامح شكري

الأناضول

أكد سامح شكرى، وزير الخارجية، أن مصر لن تتسامح مع أي تفريط في حقوق الشعب الفلسطيني، مؤكدًا أن أي مساس بوضعية القدس يفتح الباب على مصراعيه أمام احتمالات وعواقب وخيمة.

وأضاف "شكري"، في كلمة ألقاها أمام القمة الاستثنائية للدول الأعضاء بمنظمة التعاون الإسلامي، المنعقدة في مدينة إسطنبول بدعوة من الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أنه "من البديهي أن جوهر حل الدولتين هو الاعتراف بحق الشعب الفلسطيني في إقامة دولته على الأراضي المحتلة عام 1967، وعاصمتها القدس الشرقية؛ وبالتالي فإن كل مساس بوضعية القدس يعني تهديدًا صريحًا لحل الدولتين، ويفتح الباب على مصراعيه أمام احتمالات وخيمة".

وتابع: "استقرار المنطقة والعالم لا يحتمل أي تحرك غير محسوب العواقب تجاه القدس، ولا يمكن أن يتحقق في ظل عدم المبالاة بمشاعر مئات الملايين من العرب والمسلمين والمسيحيين في جميع أنحاء العالم".

وأشار إلى أن "مصر لا تقبل أن يكون التعامل مع القدس خارج نطاق الشرعية الدولية، ولن يتسامح الشعب المصري مع أي تفريط في حقوق الشعب الفلسطيني، وأي إجراءات تزعزع استقرار المنطقة وتوفر الذرائع للمتطرفين والإرهابيين وأعداء السلام والاستقرار".

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تؤيد خطة تطوير التعليم في مصر؟

  • فجر

    03:59 ص
  • فجر

    03:59

  • شروق

    05:28

  • ظهر

    12:03

  • عصر

    15:41

  • مغرب

    18:39

  • عشاء

    20:09

من الى