• الخميس 14 ديسمبر 2017
  • بتوقيت مصر06:11 ص
بحث متقدم
بإعلان القدس عاصمة إسرائيل

مفاجأة.. «البرادعي» تنبأ بقرار ترامب منذ عام

الحياة السياسية

محمد البرادعي
محمد البرادعي

المصريون

أخبار متعلقة

إسرائيل

ترامب

القدس

محمد البرادعي

أعاد الدكتور محمد البرادعي نائب رئيس الجمهورية السابق، تغريدة له منذ ما يقرب من عام، كان قد تنبأ فيها بقرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بنقل السفارة الأمريكية في إسرائيل إلى القدس.

وكتب «البرادعي» تعليقًا على تغريدته القديمة :« تغريدتى فى يناير الماضي. ماذا أقول.... هانت علينا أنفسنا فهنا على الغير».

وكان "البرادعي" نشر تغريدة في يناير الماضي، قال فيها :« بعد أن هرولنا لتهنئة ترمب هل نستطيع كعرب أن نعلن ماذا نحن فاعلون اذا نقل السفارة الأميركية الى القدس؟هل لمرة واحدة نُظهر أننا لسنا جثة هامدة».

وأجرى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم الثلاثاء، سلسلة من الاتصالات الهاتفية، بعدد من الزعماء العرب، بالإضافة إلى رئيس وزررء دولة الاحتلال الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، أبلغهم خلالها نيته الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، ومن ثم نقل سفارة بلاده إليها.

يأتي ذلك بعد حديث مسؤولين أمريكيين، الجمعة الماضية، عن أن ترامب يعتزم الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل في خطاب يلقيه غدا الأربعاء، بحسب وكالة "أسوشييتد برس" الأمريكية.

وتلقى الرئيس عبد الفتاح السيسي، اتصالاً هاتفياً من "ترامب"، بحثا خلاله "القرار المزمع اتخاذه من قبل الإدارة الأمريكية بشأن نقل سفارتها للقدس".

وأكد السيسي على "الموقف المصري الثابت بشأن الحفاظ على الوضعية القانونية للقدس في إطار المرجعيات الدولية والقرارات الأممية ذات الصلة".

وشدد على "ضرورة العمل على عدم تعقيد الوضع بالمنطقة من خلال اتخاذ إجراءات من شأنها تقويض فرص السلام في الشرق الأوسط".

كما أطلع الرئيس الأمريكي، نظيره الفلسطيني محمود عباس، والعاهل الأردني عبدالله بن الحسين، على نيته نقل سفارة بلاده للقدس المحتلة.

ونقلت وكالة الأنباء الرسمية الفلسطينية، عن الناطق باسم الرئاسة نبيل أبو ردينة قوله إن "عباس" تلقى اتصالاً هاتفيا من الرئيس الأميركي دونالد ترامب، أطلعه خلاله على نيته نقل السفارة الاميركية من تل أبيب إلى القدس.

وأكدت الوكالة أن عباس حذر ترامب من خطورة "تداعيات مثل هذا القرار على عملية السلام والأمن والاستقرار في المنطقة والعالم".

كما تلقى الملك الأردني عبدالله الثاني، اتصالا هاتفيا من ترامب، حيث أطلعه على نيته بالمضي قدما في نقل سفارة الولايات المتحدة إلى القدس.

وحذر الملك، خلال الاتصال، بحسب وكالة أنباء الأردن، من خطورة اتخاذ أي قرار خارج إطار حل شامل يحقق إقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشرقية، مشددا على أن القدس هي مفتاح تحقيق السلام والاستقرار في المنطقة والعالم.

كما أبلغ "ترامب" رئيس وزراء إسرائيل، بنيامين نتنياهو، نيته الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل،  وقراره نقل السفارة الأمريكية إليها.

ويحذر الفلسطينيون ودول عربية وإسلامية من أن نقل السفارة الأمريكية إلى القدس من شأنه "إطلاق غضب شعبي واسع"، ويعتبر كثيرون أن هذه الخطوة ستعني نهاية عملية السلام تماما.

واحتلت إسرائيل القدس الشرقية عام 1967، وأعلنت لاحقا ضمها إلى إسرائيل وتوحيدها مع الجزء الغربي معتبرة إياها "عاصمة موحدة وأبدية لها"، وهو ما يرفض المجتمع الدولي الاعتراف به.

وكان ترامب وعد خلال حملته الانتخابية بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس، وكرر في أكثر من مناسبة أن الأمر مرتبط فقط بالتوقيت.



تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

لمن ستعطى صوتك فى الانتخابات الرئاسية المقبلة؟

  • شروق

    06:50 ص
  • فجر

    05:21

  • شروق

    06:50

  • ظهر

    11:55

  • عصر

    14:40

  • مغرب

    16:59

  • عشاء

    18:29

من الى