• الأحد 17 ديسمبر 2017
  • بتوقيت مصر12:26 ص
بحث متقدم
بالمستندات..

الكشف عن«مستريح» مذيع بـ«القرآن الكريم»

قضايا وحوادث

إنشاء شركات لتدير ماسبيرو على غرار "راديو النيل"
صورة أرشيفية

شيماء السيد

أخبار متعلقة

النيابة الادارية

النصب

إذاعة القرآن الكريم

زملائه

تورط مذيع

انتهت النيابة الإدارية فى تقرير رسمى صادر من نيابة الإعلام والسياحة إلى إدانة "حمزة . م" وشهرته "حمزة المسير" مذيع بإذاعة القرآن الكريم بالتورط فى جمع أكثر من 3 ملايين جنيه من زملائه بقطاعات اتحاد الإذاعة والتليفزيون المختلفة "قطاع الإذاعة، قطاع التليفزيون، قطاع الهندسة الإذاعية، قطاع الأخبار" بعد أن أوهم الجميع بأنه يستثمر هذه الأموال في تجارة المستلزمات الطبية مع شريك له يدعى أسامة السمرى وقام بالتوقيع على شيكات بدون رصيد لكل واحد على حدة ثم توقف بعد أربع مرات عن سداد الأرباح التي اتفق عليها مع زملائه مدعياً هروب شريكه السمري وأن التجارة قد خسرت.

وقالت النيابة فى المذكرة التى أعدها المستشار جمال أبيب نائب رئيس هيئة النيابة الإدارية في القضية رقم 69 لسنة 2016 أن المذكور قام خلال المدة من 2012 وحتى عام 2016 بمخالفة القواعد والتعليمات وخرج على مقتضى الواجب الوظيفى وسلك مسلكًا لا يتفق وتأدية الخدمة العامة وذلك بأن أوهم بعض العاملين بشبكة إذاعة القرآن الكريم بقدرته على توظيف الأموال ولجأ فى سبيل ذلك إلى جمع مبالغ مالية منهم واشترك بها مع أسامة السمرى وهو من احاد الناس فى ممارسة أعمال تجارية محظور على العامل القيام بها وذلك على نحو ما هو موضح بالتحقيقات كما قام بتحرير شيك بدون رصيد لصالح وائل إبراهيم بقيمة 140 الف جنيه رغم علمه بعدم وجود رصيد لديه للوفاء بقيمة هذا الشيك وامتناعه عن سداده مما يفقده الثقة والاعتبار فى أداء واجبات وظيفته بحسبان أن هذة الجريمة من الجرائم المخلة بالشرف والأمانة كما طالبت بمجازاة المذكور إداريا مع أخذه بأقصى شدة رادعة .

وكان عدد من الموظفين بقطاعات اتحاد الإذاعة والتليفزيون المختلفة قد تقدموا بعدد من الشكاوى الى نيابة الإعلام والسياحة بهيئة النيابة الإدارية ضد المدعو "حمزة . م " وشهرته " حمزة المسير " مذيع بإذاعة القرآن الكريم اتهموه فيها بجمع أكثر من 3 مليون جنيه بعد أن أوهمهم بأنه يستثمر هذه الأموال في تجارة المستلزمات الطبية مع شريك له يدعي أسامة السمري وقام بالتوقيع علي شيكات بدون رصيد لكل واحد علي حدة ثم توقف بعد أربع مرات عن سداد الأرباح التي اتفق عليها مع زملائه مدعياً هروب شريكه السمري وأن التجارة قد خسرت .

وأكد الضحايا فى الشكاوى أنهم حاولوا الحصول علي رؤوس الأموال كما وعدهم المشكو فى حقه ولكنه بدأ في المماطلة والتسويف فقاموا بالاتفاق معه خلال جلسة عرفية عقدوها بمكتب رئيس شبكة القرآن الكريم " محمد عويضة " آنذاك  على سداد الأموال لأصحابها ولكنه تهرب من السداد وقام بالمماطلة مما دفعهم الى التقدم بعدد من الشكاوى إلى النيابة الإدارية والتى أنتهت إلى إدانته بعد أن أثبتت التحقيقات واقعة توظيف الأموال وبعرض التحقيقات على رئيس نيابة الإعلام والسياحة بهيئة النيابة الإدارية أمر بإرسال أوراق القضية إلى المكتب الفنى المختص لاستطلاع الرأى .



تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

من هو أفضل رياضى فى مصر لعام 2017؟

  • فجر

    05:23 ص
  • فجر

    05:23

  • شروق

    06:52

  • ظهر

    11:56

  • عصر

    14:41

  • مغرب

    17:00

  • عشاء

    18:30

من الى