• الإثنين 18 ديسمبر 2017
  • بتوقيت مصر09:20 ص
بحث متقدم

حيرة الناخبين بين تاريخ "الأسطورة" وإنجازات "طاهر"

الرياضة

طاهر والخطيب
طاهر والخطيب

محمد الخرو

أخبار متعلقة

يسعى أعضاء الجمعية العمومية للنادي الأهلي لدعم القائمة التي يراها كل عضو من وجهة نظره أنها تخدم النادي وتتصدر قائمة الأسطورة محمود الخطيب والمهندس محمود طاهر المشهد الانتخابي لما يحمله كل منهم من تاريخ وإنجازات للقلعة الحمراء.

ويتلقى "بيبو"، دعمًا كبيرًا في الفترة الأخيرة من جميع وسائل الإعلام سواء المسموعة أو المرئية أو المقروئة، وأظهر الكثير من الشخصيات الإعلامية موقفهم من الانتخابات معلنين تاييدهم لقائمة "الخطيب، وسخر بعضهم برامجهم من أجل الدعوة لانتخابات الخطيب ليكون رئيس للنادي الأهلي، ولكن بشكل غير مباشر.

بينما من أهم الإنجازات التي حققها المهندس محمود طاهر خلال فترة رئاستة للنادي الأهلي النجاح الاقتصادي الذي أثقل خزينة النادي بالملايين حيث نجح فى رفع عقد الرعاية لناديه لـ231 مليون جنيه بزيادة 81 مليون جنيه عن الوقت الذى تسلم فيه مقاليد الحكم، وتسلم في بداية رحلته مع النادى عقد الرعاية قيمته 150 مليون جنيه، إلا أن طاهر نجح فى إبرام عقد رعاية تاريخى وصلت قيمته لـ231 مليون جنيه.

ومن هنا نستعرض فى السطور التالية أهم الأسباب التي ترجح كفة الأسطورة للفوز في الانتخابات الرئاسية للنادي، وكذلك أهم الإنجازات التي تجعل المهندس محمود طاهر في المقدمة:-

الخبرات الإدارية:  يمتلك بيبو من الخبرات والمؤهلات التي تجعله قادرًا على تولي رئاسة النادي الأهلي عن جدارة واستحقاق.

وشغل بيبو منصب نائب رئيس النادي الأهلي من قبل، في الفترة التي كان يتولى فيها حسن حمدي رئاسة النادي.

ونال الخطيب إشادة واستحسان من الجميع بسبب خبراته المحنكة في إدارة العديد من الأمور داخل النادي.

ولم تظهر أي عيوب على الخطيب، في الفترة التي كان يتولى فيها مناصب إدارة داخل النادي الأهلي.

القائمة الانتخابية:-  استطاع الخطيب، استقدام العديد من الشخصيات داخل قائمته، والتي تتمتع بشعبية كبيرة داخل النادي الأهلي.

واستقطب بيبو الثلاثي العامري فاروق وخالد مرتجي وخالد الدرندلي، حيث يعد الثلاثي ذات ثقل في الجمعية العمومية بالنادي الأهلي.

وبدأت قائمته في التحرك يمينًا ويسارًا من أجل دعوة الأعضاء لانتخاب القائمة بأكملها في الانتخابات المقرر لها نهاية شهر نوفمبر المقبل.

ويرتبط بعض أفراد قائمته، بعلاقة وطيدة مع أعضاء الجمعية العمومية بالنادي، الأمر الذي يُسهل نجاح القائمة. 

دعم رجال الأعمال:-  وجد محمود الخطيب، دعم من رجال الأعمال له ولقائمته في الفترة الأخيرة بشكل كبير، الأمر الذي يٌسهل عملية نجاحه.

وهناك العديد من الرجال الأعمال، الذي حرصوا على تقديم دعم للخطيب سواء من خلال الدعاية بجوار النادي أو غيرها من الأمور الأخرى.

الشعبية الجارفة.

 يحظى محمود الخطيب بشعبية جارفة سواء من جانب أعضاء الجمعية العمومية الذي لهم حق التصويت، أو من خلال جماهير النادي الأهلي بشكل عام.

وقد تتسبب هذه الشعبية في حصول الخطيب على نسبة أصوات أعلى مقارنة بالأصوات التي يحصل عليها محمود طاهر.

وتجلى حب الجماهير للخطيب من خلال جولاته سواء داخل الأهلي فرع "الجزيرة" أو فرع "مدينة نصر"، حيث يلتف حوله العديد من الأعضاء من أجل تأييده.

ولم يقتصر الأمر على ذلك داخل جدران النادي الأهلي فحسب، بل ظهر ذلك من خلال الهتافات له في الشوارع من أجل تأييده في ترشحه لرئاسة النادي الأهلي.

بينما هناك 5 انجازات ترجح كفة المهندس محمود طاهر الرئيس الحالي للنادي الاهلي للاستمرار في طريقة بالقلعة الحمراء:

1- تجديد فريق الكرة:- حقق مجلس إدارة النادى الأهلى الحالى برئاسة محمود طاهر، طوال مدته المعادلة الصعبة تجديد فريق الكرة والاستثمار فى اللاعبين، فضلا عن حصد البطولات أيضاَ فلقد وصلت ميزانية كرة القدم إلى 52 مليون جنيه، على غير المعتاد، حيث كان قطاع الكرة فى وقت سابق يكبد الخزينة الحمراء ملايين الجنيهات، ولا يحقق أى أرباح.

وباع الأهلى أكثر من لاعب من صفوف الفريق الأول بعائد مالى كبير، وتحديدًا الثلاثى ماليك إيفونا ورمضان صبحى وتريزيجيه، الذين تم بيعهم بـ16 مليون دولار تقريبًا.

وحقق مجلس طاهر طفرة كبيرة مع الفريق الأول، فرغم تسلمه عام 2014 بعد ثورة وغياب جماهير واعتزال نجوم كبار ساهموا فى تحقيق إنجازات عديدة، مثل بركات ووائل جمعة وأبو تريكة، إلا أن الفريق الأحمر نجح فى حصد البطولات أيضاً رغم عملية الاحلال والتجديد الذى مرت بصفوفه.

ونجح فريق الكرة فى عهد طاهر فى الظفر بـ7 بطولات، هى الدورى 3 مرات، والكأس مرة واحدة، وكأس السوبر المصرى مرتين، وكأس الكونفدرالية مرة واحدة.

2- ثورة إنشائية:- وأحدث محمود طاهر تغييرات كبيرة فى فروع النادى الثلاثة بالجزيرة ومدينة نصر والشيخ زايد، وهو ما زاد من أسهمه لدى أعضاء الجمعية العمومية، وأصبحت فرص نجاحه فى الانتخابات المقرر لها الخميس المقبل قوية للغاية.

أنشأ طاهر ومجلسه مبانى جديدة على أفضل ما يكون، بجانب تغيير الطرق وتحديث المنشآت والعديد من أعمال الصيانة والتركيبات فى الملاعب والمبانى وغرف الملابس، والكثير من الأعمال التى تم إنجازها فى وقت قياسى، ووفقًا لأعلى معايير الجودة تحت هدف واحد وهو أن يحصل أعضاء الأهلى على أفضل الخدمات.

3- فائض الميزانية:- ارتفعت ميزانية الأهلى بشكل أسطورى خلال عهد محمود طاهر رئيس النادى الحالى، الذى تولى المسئولية منذ 4 سنوات، حيث كانت قيمة ميزانية الأهلى عام 2014، 250 مليون جنيه فقط.

ونجح محمود طاهر برفقة مجلس إدارة الأهلى الحالى فى الوصول بميزانية الأهلى لمبلغ غير مسبوق وهو مليار و13 مليون جنيه، ليتفوق على جميع أندية الكرة المصرية بفارق كبير.

4- الجمع بين الدورى والكأس:- نجح الأهلى فى التتويج بلقبى الدورى العام وكأس مصر لأول مرة منذ 10 سنوات فى عهد محمود طاهر، الأمر الذى يمنحه صك البقاء فى رئاسة القلعة الحمراء من عمومية النادى الساعية للحفاظ على مواصلة تربع فريقها على عرش الأندية.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

من هو أفضل رياضى فى مصر لعام 2017؟

  • ظهر

    11:56 ص
  • فجر

    05:24

  • شروق

    06:53

  • ظهر

    11:56

  • عصر

    14:42

  • مغرب

    17:00

  • عشاء

    18:30

من الى