• السبت 16 ديسمبر 2017
  • بتوقيت مصر11:13 ص
بحث متقدم

تصريحات الوزراء تكشف عشوائية السياسات الحكومية

أخبار الساعة

محمد طرابيه
محمد طرابيه

محمد طرابيه

أخبار متعلقة

كشفت التصريحات التى أدلى بها بعض الوزراء  عن وجود عشوائية كبيرة فى السياسات الحكومية , ومن بين هذه التصريحات ما قاله  اللواء أحمد زكى عابدين رئيس العاصمة الإدارية الجديدة عن تأسيس شركة حكومية لنقل الأصول بهدف تقييم أصول المقرات القديمة للوزارات التى ستنتقل إلى العاصمة الإدارية مقابل أيلولة ملكية أصولها القديمة بالقاهرة إلى شركة العاصمة الإدارية . وأشار  إلى أن وزارة التخطيط حاليا تقوم بوضع ضوابط عمليات نقل الموظفين، والإدارات التى يتم نقلها، حيث إن عمليات النقل ستكون لبعض الإدارات وليس كلها.
وأضاف ان التكلفة المالية لإنشاء حى الوزارات تصل لنحو 35 مليار جنيه تقريبا فيما يصل إجمالى تكلفة المرافق للعاصمة إلى نحو 132 مليار جنيه، إلى جانب أن المدينة مؤهلة بالكامل لمواجهة حوادث الإرهاب والحرائق وغيرها بشكل محكم من خلال وحدات مركزية للمراقبة والتعامل مع الأزمات.
وأوضح إن المرحلة الأولى من المشروع تبلغ مساحتها 40 ألف فدان من إجمالى المساحة الكلية للعاصمة الادارية البالغة 170 ألف فدان إضافة إلى 14 ألف فدان حزام أخضر، كما أن هناك ارتفاعا فى الطلب على الأراضى بالمدينة بشكل كبير.
وفى مقابل هذه الأرقام التى أعلنها أحمد زكى عابدين والتى شكلت صدمة كبيرة لعدد كبير من المواطنين بسبب ضخامة المبالغ المخصصة للمرافق  وحى الوزارات فى العاصمة الإدارية الجديدة , رغم أن الغالبية العظمى من المواطنين من تردى أحوالهم المعيشية والإقتصادية بسبب السياسات الحكومية الفاشلة التى حولت حياتهم إلى جحيم لا يطاق .علاوة على تردى حالة الخدمات وسوء المرافق وهو ما اعترف به الرئيس عبدالفتاح السيسى فى زيارته الأخيرة الى فرنسا حيث إعترف فى شجاعة تحسب له أن هماك مشاكل كبير تواجه تقديم الخدمات الصحية والتعليمية والوظائف للمواطن البسيط .
وفى هذا السياق كشف الدكتور مصطفى مدبولى وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية القائم بأعمال رئيس الوزراء لحين عودة المهندس شريف اسماعيل من ألمانيا عقب إجرائه جراحطة خطيرة هناك ,  أن هناك ما يزيد على 3600 قرية محرومة من خدمات الصرف الصحى  وأنه سيتم الانتهاء من توصيل هذه الخدمة  لـ243 قرية حتى 30 يونيو المقبل، ضمن المشروع القومى لصرف صحى القرى.
 من جانبها قالت المهندسة راندة المنشاوى، وكيل أول الوزارة والمشرفة على قطاع المرافق، إن إجمالى عدد القرى على مستوى مصر، 4802 قرية، منها 911 قرية مخدومة بالصرف الصحى بنسبة تتخطى 19%، مؤكدة أن الوزارة فى تحد كبير لإنهاء المشروعات التى يتم تنفيذها حاليا حتى عام 2020، حيث يتم العمل فى 957 قرية. وأضافت أنه مع انتهاء العمل فى 243 قرية حتى 30 يونيو المقبل، سيصل عدد القرى المخدومة إلى 1160 قرية بنسبة 24 %، مشيرة إلى أن الهيئة القومية لمياه الشرب والصرف الصحى تقوم بتنفيذ 157 مشروعا بالقاهرة الكبرى والإسكندرية.
ولذلك أقول  إنه تجب إعادة النظر فى بعض المشروعات الكبرى ذات التكلفة العالية والتى لا تتناسب مع أوضاعنا وظروفنا الإقتصادية الحالية , والنظر بعين الإعتبار إلى إحتياجات الغالبية العظمى من المواطنين للخدمات الأساسية وفى مقدمتها خدمات الصرف الصحى ومياه الشرب النقية اضافة الى الكثير من الخدمات الآخرى . لأنه ليس من المنطقى حرمان المواطنين حتى الآن من هذه الخدمات تحت ستار توفير حياة مملوءة بالرفاهية للأجيال القادمة , لأن هذا الكلام غير منطقى لأن هذا التفكير وان كان مهما إلا أنه لا يجب أن يتم حرمان المواطن البسيط من أبسط إحتياجاته الآدمية فى الوقت الحالى  .


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

لمن ستعطى صوتك فى الانتخابات الرئاسية المقبلة؟

  • ظهر

    11:55 ص
  • فجر

    05:23

  • شروق

    06:52

  • ظهر

    11:55

  • عصر

    14:41

  • مغرب

    16:59

  • عشاء

    18:29

من الى